منتدى مجلة بن علوان


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

هل أنا مسلم حقاً ؟!

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 هل أنا مسلم حقاً ؟! في الأربعاء أغسطس 20, 2008 9:27 am

القرار


مشرف
مشرف
سلام من الله عليكم ورحمته وبركاته









عندَمَا تَوفى ( صخر ) أخو( الخنساء ) في الجَاهِليةِ بَكتهُ شعراً يقطُرُ ألماً و مرارةً ، و انتَحبَتْ عليهِ بَلاغةً تَفطرُ حُزناً و لوعةً ،
و كَانت حروفُهَا في رثائِهِ دمُوعاً حَارةً ، و أهات فَجيعة ،
و عندما استُشهِدَ فَلِذاتُ كَبَدِهَا الأربَعةُ في معرَكََةِ القَادِسيةِ لَمْ تَجزعْ
و لَمْ تَبكِ و لمْ تَهلع ،
و لمْ تستَشعر مَرارةَ الثكلِ إلا كَأكرم مِنحَةٍ ربَانيةٍ لها تُمَهِدُ لها الطرِيقَ إلى لُقيا أبنَائِها في الجنةِ ،
و اكتَفى لِسَانُهَا بقولٍ بَلِيغٍ :


( الحَمد لله الذي شرَفَني باستِشهَادِهِم ، و أَدعوهُ أنْ يجمعني بِهِمْ في مُستَقرِ رحمَتِهِ ) ...




المرأةُ هي المرأةُ ، و المُصِيبَةُ هي المُصِيبَةُ ،



فَمَا الذي جَعَلَ نحيبَ الخنساءِ بُشرى و استبشَاراً ، و ما الذي جَعَلَ الرثاءَ يغدو عزةً و قوةً و شرفاً ؟




إنَّه الإسلام



حينَ طَهَرَ قلبَ الخنساء مِن حُبِ الدُنيا و كَراهِيةِ الموتِ ، و حينَ أنارَ لعينيهَا روعة الشهَادَةِ و عَظَمَة الموتِ في سَبيلِ اللهِ .




هَكَذَا حَولَ الإسلامُ ( الخنساء ) مِنْ امرأة كادت فجيعتُهَا في شَقِيقِهَا أنْ تقتُلَُهَا ؛ إلى امرأة مجاهدة تفخر بأن أبنائها قد استشهدوا في سَاحَةِ المعركَةِ في سَبيلِ اللهِ ،



إنَّهُ الانقِلابُ الإيجابيُ في كُلِّ ملامحِ الشخصيةِ التي ارتفعت مِنْ سفحِ الجاهليةِ إلى قِمَةِ الإسلامِ ،



إنَّهُ الانقِلابُ الذي جَعَلَ ( عُمَر بن الخطابِ ) الغيور لا يجرؤ على مَنعِ زوجتهِ مِن الصلاةِ في رِحَابِ المسجدِ ،



إنَّهُ الانقِلابُ الذي دَفَعَ ( مُصعب بن عُمير ) المنَّعم المُرفه إلى التكيفِ مع الحياةِ الخشنةِ و الظروفِ الصعبةِ حُباً للهِ و لرسولِهِ ،



إنَّهُ الانقِلابُ الذي جَعَلَ ( صُهيب الرومي ) الثري لا يختار ماله على دينهِ ، بل و يهاجر صفرَ اليدينِ إلى حَبيبِهِ ،



إنَّهُ الانقِلابُ الذي جَعَلَ الكثيرينَ غيرهم يتحولونَ تحولاً كلياً بمجردِ أولَ يومٍ لهم في الإسلامِ ...




فَمَاذا فَعَلَ فيكَ و فيكِ الإسلامُ ؟ مَاذا أضَافَ ؟ و مَاذا مَحا ؟



مَاذا غيرَ في شخصِيَتِكَ و مَاذا أبقى ؟ كيف ظَهَرَ أثر نعمة الإسلامِ عليك ؟




ليسأل كل مِنا نفسهُ ، هل جعلني إسلامي أسْلَم قلباً ، و أسْخَى يداً ،



و أعفَ لِسَاناً ، و أنقى سريرةً ، و أسمى روحاً ، وأطْهَر جَسَداً ،



و أبش وجهاً ، و أكظم غيظاً ، و أغض بصراً ، و أكثر فِهماً ،



و أكثر براً ، و أيقظ عقلاً ، و أوصل رحِماً ؟




هل جَعَلَني أقدرُ على العفوِ ، و احلُمُ عندَ الغَضَبِ ، و أزهدُ في الدُنيا ، و أطمَعُ في الآخرةِ ؟



هل استَشعِر في كل حينٍ عظمةَ نعمةِ الإسلامِ ، و أحاول أن أفِيهَا حقهَا مِنْ الشكرِ ؟



هل أسيرُ بهذا الدين العظيم بينَ الناسِ بكلِ فخرٍ ، و أتحرك بهِ في حياتي ، و لا أُحبُ إلا فيهِ ، و لا أغضب إلا له ؟



هل يكفيني فخراً بإسلامي مَهما تفاخرَ الآخرونَ بمنصبٍ أو مالٍ أو حسبٍ أو شهرةٍ ؟



هل ينفطرُ قلبي لوعةً و حزناً على مَنْ لمْ يهتدوا بعد إلى تلكَ الواحة في قيظِ الحياةِ ؟ و هل أحاول أن أخد بأيدهم إليها ؟



هل أحمد الله كلَّ فجرٍ على تَمسُّكي بإسلامي و أنني لم أفتَن في ديني ؟



و أستغفرهُ كلَّ مَساءٍ عما يكون قد بدر مني من إساءةٍ لعقيدتي التي منَّ عليَّ بها ؟



هل تحول إسلامي إلى إرادةٍ فاعلةٍ ؛ تُشحذُ همتي ، و يقين خالص يجردُ نيتي ،



و ميزان عادل يضبطُ حركتي ، و قوة علوية تدفعُ خطواتي ؟



هل أنا مسلمٌ حقاً أم إرثاً ؟ و هل لو حدث أن خيرت بين الإسلامِ و سواه هل سأختار إسلامي بلا أدنى تردد ؟




إنها دعوة إلى أن يراجع كلًّ منا إسلامَهُ ، و يعودُ بذاكرتِهِ إلى الوراءِ ليتداركَ مَا فَاتَهُ ،



دعوةٌ إلى تقييمِ علاقَاتِنَا بخالِقِنَا ثُمَّ بالمخلوقينَ ؛ بميزانِ الإسلامِ ، و لصبغِ كلَّ هنيهةٍ في حياتنا بصبغةِ هذا الدينُ الرائعُ ، الذي لم يرض الله لنا سواه ،



إنني لأتساءل كيف تأخذنا العزة بالإثمِ أحياناً ، فنرضي أن يكون إسلامنا مجرد خانة مهملة في الهويةِ لا إضافة و إثراء لكل ملامحِ الشخصية ؟!!!!



هل أنا مسلم حقاً ؟!







دمتم في رعاية الله









تحيـــــاتي

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

2 رد: هل أنا مسلم حقاً ؟! في الأربعاء أغسطس 20, 2008 8:58 pm

Admin


Admin
Admin
يسلموا على الموضوع

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mshms.yoo7.com

3 رد: هل أنا مسلم حقاً ؟! في الخميس أغسطس 21, 2008 3:21 am

القرار


مشرف
مشرف
سلمك الله Smile

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

4 رد: هل أنا مسلم حقاً ؟! في السبت سبتمبر 13, 2008 8:13 pm

هل انا مسلم حقاً؟ مسلم قولاً او مسلم فعلاً؟ أم قليلاً من هذا وذاك .....!


الحمدلله الذي جعلنا نولد في الإسلام ونسأله أن نموت على شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله ....

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

5 رد: هل أنا مسلم حقاً ؟! في الإثنين سبتمبر 15, 2008 12:33 am

القرار


مشرف
مشرف
آاااامين ياااارب

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى